أخبار الساعة

ارتفاع سعر البرميل من النفط بسبب المخاوف من حدوث نقص في الإمدادات الإيرانية

 ارتفعت أسواق النفط اليوم الأربعاء بدعم من انخفاض مخزونات الخام بالولايات المتحدة وتراجع الدولار، كما وجدت الأسعار دعما في المخاوف من احتمال حدوث نقص في الإمدادات الإيرانية اعتبارا من نوفمبر بسبب العقوبات الأمريكية.

وبحلول الساعة 06:53 بتوقيت غرينتش، بلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 72.90 دولار للبرميل، بزيادة 27 سنتا أو 0.37 بالمائة عن الإغلاق السابق. وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 27 سنتا أو 0.41 بالمائة إلى 66.11 دولار للبرميل.

وأظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت 5.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 أوت لتصل إلى 405.6 مليون برميل، مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها 1.5 مليون برميل. ومن المقرر أن تصدر إدارة معلومات الطاقة الأمريكية البيانات الرسمية للمخزونات في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسية، يوم الأربعاء إلى 95.211 بعدما نزل 0.7 بالمائة يوم الثلاثاء، متأثرا بتعليقات أدلى بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن السياسية النقدية. ويقلل تراجع الدولار من تكلفة النفط، المقوم بالعملة الأمريكية، على المشترين من حائزي العملات الأخرى. ولا تزال المخاوف قائمة بشأن كميات النفط التي ستخرج من الأسواق العالمية بسبب تجدد العقوبات على إيران، رغم القلق من أن يضعف نمو الطلب في ظل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم.

فرضت الولايات المتحدة عقوبات عام 1995 بحظر شركات الطيران من بيع الطائرات وقطع الغيار إلى شركات الطيران الإيرانية

تشير العقوبات الأمريكية ضد إيران إلى العقوبات الإقتصادية والتجارية والعلمية والعسكرية ضد إيران التى فرضها المكتب الإمريكى لمراقبة الإصول الإجنبية او المجتمع الدولى تحت الضغط الإمريكى من خلال مجلس الأمن الدولى. وتشمل العقوبات حاليا حظرا على التعامل مع إيران من جانب الولايات المتحدة وحظر بيع طائرات وإصلاح قطع غيار لشركات الطيران الإيرانية

اظهر المزيد

الموسوعة الجزائرية للدراسات السياسية

مدون جزائري، مهتم بالشأن السياسي و الأمني العربي و الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock