Press ESC to close

تم العثور على 0 موضوع

دور الشركات متعددة الجنسيات في تهديد الامن البيئي

مع اتساع الترابط الالكتروني والتداخل المعلوماتي بين العديد من دول العالم بسبب الثورة العلمية الهائلة في مجال الاتصالات والتقنيات الحديثة والتي بدأت تتسع شيئاً فشيئاً نتيجة ظاهرة العولمة وتعدد صورها واشكالها، أخذت أهمية الاستثمار الأجنبي المباشر تتزايد هي الأخرى بفضل السياسة التي دعت اليها المؤسسات الاقتصادية العالمية والداعية الى تشجيع حركة الاستثمارات الأجنبية في العديد من الدول النامية المطبقة لبرامج صندوق النقد والبنك الدوليين في سبيل تحقيق النمو الاقتصادي والتنمية من جهة، ولأسباب تتصل بحاجة التطور في الدول المتقدمة بتوجه شركاتها للاستثمار في إنتاج المواد الخام والمواد الأولية والمعادن والثروات الطبيعية والزراعية من أجل استخدامها لمستلزمات إنتاج في صناعة الدول المتقدمة لضمان استمرار التطور فيها وتوفير موارد نقدية، وطالما أن التصدير لرؤوس الأموال كان مرتبطا بالحاجة إلى بيع البضائع وجلب ونهب خيرات المستعمرات فإن غالبية الاستثمارات كانت تمارس في دول تحت الاستعمار أو تحت الوصاية.

التهديدات البيئية و منطق الأمن الإقليمي و الدولي

شهدت العقود الأخيرة من القرن العشرين وبداية القرن الحادي والعشرين انتشاراً واسعاً للنزاعات المسلحة وأسلحة الدمار الشامل وظاهرة الإرهاب والجريمة المنظّمة وتجارة المخدرات

واقع البيئة في الجزائر

بالرغم من كون الجزائر من أكبر بلدان القارة الإفريقية ب 2.381.000كم2، غير أن مواردها الطبيعية لا تناسب ما يمكن انتظاره من مثل هذه المساحة لأنها محدودة وهشة بالظروف المناخية وسوء توزيعا على الإقليم.

البعد البيئي في علاقة المغرب والاتحاد الأوروبي: قراءة في ضوء الوضع المتقدم

تربط المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي علاقات اقتصادية وتجارية، منذ أزيد من خمسة عقود، توجت مع مطلع تسعينيات القرن الماضي بفتح حوار سياسي كانت من أبرز نتائجه توقيع اتفاقية الشراكة سنة 1996.