ما الجديد

دراسة العلاقات السعودية - الروسية بعد أحداث 11 أيلول 2001

GRH-dz

عضو الموسوعة
الباحث(ة)
#1

أثرت أحداث الحادي عشر من أيلول بشكل سلبي على العلاقة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، وخصوصا بعد الاتهامات التي وجهتها الولايات المتحدة للسعودية واتهامها إياها بدعم منفذي عمليات الحادي عشر من أيلول، إضافة إلى كون اغلب منفذي العمليات يحملون الجنسية السعودية. على ضوء ذلك توترت العلاقة بين الولايات المتحدة والسعودية، فبدأت السعودية البحث عن شريك جديد يكون له ثقل سياسي كبير، فوجدت في روسيا ما كانت تبحث عنه. فبدأت العلاقة بين السعودية وروسيا الاتحادية تتطور تدريجيا على الرغم من عدم وجود تبادل وتعاون سياسي بين الطرفين ولفترة طويلة، واخذ شكل هذه العلاقة بالتوسع فشمل مجال التمثيل الدبلوماسي وعقد اتفاقيات اقتصادية ونفطية وفي مجالات مختلفة أخرى، وتوج تقدم العلاقة بين روسيا والسعودية بزيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى السعودية في شباط 2007 وما مثلته هذه الزيارة من تقارب سياسي بين البلدين.

أنت لا تملك صلاحيات مشاهدة الرابط سجل دخولك أو قم بالتسجيل الآن.
 

أعلى