1. omar

    omar عضو نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏17 مارس 2015
    المشاركات:
    166
    الإعجابات المتلقاة:
    141
    نقاط الجائزة:
    43
    الجنس:
    ذكر

    Print

    [​IMG]
    يعيش الشباب الإفريقي خيارات صعبة تدفعه إلى تبني مشاريع راديكالية؛ فأحيانًا ينضم لجماعات مسلحة باسم الجهاد في سبيل الله حسب تقاليد تلك الجماعات ليرتمي في أحضانها، وأحيانًا يرمي الفقر بهؤلاء الشباب إلى الدفع بأنفسهم في مهاوي المجهول عبر قوارب الموت في محاولة للهجرة السرية إلى أوروبا. وهناك أكثر من عامل وراء هذه المغامرة نحو المجهول منها الظلم وغياب العدل والديمقراطية في بلدانهم واستشراء البطالة.

    وقد باتت منطقة الساحل الإفريقي مسرح تنافس ظاهر بين القاعدة وصنوها تنظيم الدولة الإسلامية؛ ذلك أن تنظيم الدولة وجد له أكثر من موطئ قدم في هذه القارة بيد أن تنظيم القاعدة ما فتئ يحظى بولاء العديد من التنظيمات المسلحة في إفريقيا، مثل: القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي، وأنصار الشريعة في ليبيا وتونس، وشباب المجاهدين في الصومال، وجماعة المرابطين في شمال مالي وجنوب ليبيا. فلمن تكون الشرعية إذن؟ ومن سيتفوق في هذا الصراع على النفوذ؟ وهل محور الصراع الأيديولوجي والفلسفي بين القاعدة وتنظيم الدولة هو حلم الخلافة؟ وقد سرى هذا التنافس المحموم بين القاعدة وتنظيم الدولة إلى القارة الإفريقية؟

    إن المؤشرات تؤكد أن هذه القارة ستشهد في السنوات القليلة القادمة صراع نفوذ محمومًا بينهما ستكون ساحته منطقتي الساحل والقرن الإفريقيتين وليبيا وستمتد شراراته لتطول تونس ومصر والجزائر والمغرب وموريتانيا وحتمًا لن تسلَمَ منه أوروبا
     

    الملفات المرفقة:

    عادل بن سريدي و samirDZ معجبون بهذا.
  2. amine niya

    amine niya عضو نجم المنتدى

    Country:
    Morocco
    إنضم إلينا في:
    ‏2 يناير 2016
    المشاركات:
    38
    الإعجابات المتلقاة:
    12
    نقاط الجائزة:
    8
    الجنس:
    ذكر

    Print

    موضوع الساعة يتطلب المتابعة محاكات الافكار الواردة فيه
     
    أعجب بهذه المشاركة politics-dz
  3. samia samo

    samia samo عضو نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏14 أكتوبر 2015
    المشاركات:
    3
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    3
    الجنس:
    أنثى

    Print

جاري تحميل الصفحة...