1. politics-dz

    politics-dz مدير الموقع إداري politico نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏22 فبراير 2015
    المشاركات:
    3,905
    الإعجابات المتلقاة:
    3,820
    نقاط الجائزة:
    113
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    الجزائر
    الصفحة الرئيسية:

    Print

    [​IMG]

    بررت نورية بن غبريط أن مصالح وزارتها لم تصل بعد إلى اتفاق مع مديرية الوظيف العمومي، دون أن تشير إلى الإشكال الحقيقي في القضية.
    وأكدت وزيرة التربية هذا الأحد، على هامش اللقاء الوطني لتقييم مدى تطبيق التعليمة الوزارية 003 وميثاق أخلاقيات المهنة مقر وزارتها وبحضور الشركاء الاجتماعيين، أنه لم يتم بعد التوصل إلى اتفاق مع الوظيف العمومي في شأن عدد المناصب المالية التي سيمنحها قطاع التربية خلال مسابقة التوظيف المقبلة، كما رفضت نورية بن غبريط الإدلاء بأي تصريح مؤكد حول التاريخ الرسمي لإجراء المسابقة أو التخصصات الجديدة التي سيتم إدراجها، ومنها علوم الإعلام والاتصال والحقوق، وقالت "سيتم الإعلان عن جميع التفاصيل الخاصة بمسابقة التوظيف مباشرة بعد عقد الاتفاق مع الوظيف العمومي".

    إلغاء شرط أقدمية الشهادة في المسابقة

    كما أضافت الوزيرة أن اختيار الأساتذة الجدد المرشحين لمسابقة التوظيف سيعتمد على النوعية، وقالت "سنعمل على اختيار الأحسن"، وأشارت إلى أنه لم يتم الاعتماد فقط على الشهادة ولن يتم وضع من بين شروط التوظيف الأقدمية في الشهادة، بل المعارف والكفاءات، أما الخبرة في الميدان فأكدت الوزيرة أن ذلك سيظهر خلال الاختبار الكتابي الذي يقوم به المترشح.
    أما بخصوص مخاوف حدوث تجاوزات في مسابقة التوظيف وتكرار سيناريو التلاعبات والغش في الامتحانات الكتابية، أكدت المسؤولة الأولى عن قطاع التربية على حرصها الشديد وبالتعاون مع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات على تفادي ظاهرتي الغش والمحسوبية لنيل منصب أو تحقيق نجاح، قبل أن تشدد على اعتماد إجراءات وتدابير صارمة لضمان الشفافية في المسابقة.

    إدراج علوم الإعلام والحقوق غير مؤكد
    من جهة أخرى، لم تؤكد صحة الإشاعات المتداولة من عدمها في شأن عدم إدراج كل من تخصص علوم الاعلام والاتصال والحقوق ضمن المسابقات الجديدة لمسابقة التوظيف، الوزيرة نفت الاشاعات المتداولة حول عدم إدراج تخصصي الاعلام والاتصال والقانون في مسابقة التوظيف الاساتذة، واكتفت بالقول إنه سيتم توضيح كل التفاصيل في وقتها، قبل أن تطمئن جميع المترشحين للمسابقة أنها ستنمح لهم شهرا كاملا من أجل التحضير الجيد للمسابقة التي أكدت أنها ستكون كتابية.

    لا إدماج مباشر للأساتذة المستخلفين والمتعاقدين
    استبعدت نورية بن غبريط التوظيف المباشر لصالح الأساتذة المستخلفين والمتعاقدين، مؤكدة أن الأمر يتنافى مع قوانين الوظيف العمومي، بل إن جميع المترشحين لديهم نفس حظوظ للامتحان والالتحاق بمهنة التدريس، وأكدت رفضها الشديد الأخذ بعين الاعتبار قضية الخبرة، بالنظر وحسب الوزيرة أن كفاءة هؤلاء ستظهر خلال الامتحان الكتابي، وبالتالي سيسهل عليهم النجاح في المسابقة إذا كان حقا لهم خبرة في المجال، كما لم تقدم توضيحات أكثر حول عدم تسوية وضعيتهم المالية وتسديد أجورهم العالقة منذ عدة سنوات في العديد من الولايات.

    بعض مديريات التربية عرقلت تطبيق التعليمة 003
    وفي شأن التجاوزات التي عرقلت تطبيق التعليمة الوزارية 003 على مستوى مديريات التربية، كشفت الوزيرة عن تنظيم ورشات تكوينية لصالح رؤساء مصالح الموظفين والامتحانات، تنشطها المديرية العامة للوظيف العمومي، كما أضافت أن تطبيق التعليمة منذ صدورها بتاريخ 12 أكتوبر 2015، بلغت نسبة 90 بالمائة، دون أن تستبعد وجود العديد من المشاكل في شأنها على مستوى بعض مديريات التربية.
    [​IMG]
    التعليمة 003 ساهمت في ترقية 45 بالمائة من موظفي القطاع
    وفيما يتعلق بالترقية التي جاءت ضمن أهم نقاط التعليمية الوزارية 003، كشفت نورية بن غبريط أنها مست قرابة 45 بالمائة من الموظفين والأساتذة في قطاع التربية الوطنية، أي ما يعادل 296 ألف و868 موظف، بالإضافة إلى عملية التسوية والامتحانات المهنية، وأضافت في هذا الصدد أن 80 بالمائة من العمال استفادوا من التأهيل، فيما بقيت باقي الملفات الأخرى قيد المتابعة المستمرة من طرف الوزارة.

    بن غبريط تتأسف من نتائج الميثاق التربوي
    وعن حصيلة تطبيق ميثاق أخلاقايات المهنة الممضى عليه من طرف 9 نقابات من مجموع 10 في 28 نوفمبر 2015، تأسفت نورية بن غبريط لعدم تحقيق الحصيلة المنتظرة، معلنة عن وجود بعض العراقيل على المستوى المركزي والمحلي حول كيفية تطبيق الميثاق في الميدان، وكشفت في الصدد عن تعيين عينة مشتركة ما بين إطارات وزارية وشركاء اجتماعيين للعمل على تقديم الجانب التنفيذي للميثاق والبراغماتي والذي يحدد حقوق وواجبات كل طرف في قطاع التربية، وقالت "إن الهدف الرئيسي وراء الإمضاء على الميثاق التربوي هو تحسين الوضعية داخل المؤسسات التربوية والتي تحتاج إلى تجنيد جميع الأطراف والفاعلين في القطاع.
    مصدر: صوت الاحرار
     
جاري تحميل الصفحة...