1. politics-dz

    politics-dz مدير الموقع إداري politico نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏22 فبراير 2015
    المشاركات:
    3,922
    الإعجابات المتلقاة:
    3,845
    يرجع اشتراك جماعات الضغط في النشاط السياسي إلي أحد سببين:
    1- أن يجد أصحاب المصلحة أعضاء جماعة الضغط أنفسهم في وضع يستحيل عليهم فيه حل مشاكلهم بالوسائل الخاصة التي بين أيديهم بمعني أن معونة سلطات الدولة تكون ضرورية ولا غني عنها لحل مشاكل جماعات الضغط.
    2-عدم رضا أصحاب المصالح عن طريقة سير الامور وعن الاوضاع القانونية في المجتمع ويدفع هذا الشعور بعدم الرضا أصحاب المصالح إلى السعي لتعديل النظام القانوني بالضغط لاصدار تشريعات ولوائح جديدة.
    أن جماعات الضغط تدخل في مجال السياسة إلا أنه يمكن التميز بين مجموعتين كبيرتين من جماعات الضغط من حيث موقفها من المشاكل الوطنية الكبري:
    المجموعة الأولي :
    لا تتخذ أي موقف حيال الصراعات الوطنية الكبري مثل إعلان الحرب والمشاكل المتعلقة بالعلاقات الخارجية وإنما يتركز اهتمام هذه الجماعات في تحقيق مصالحها الخاصة والمباشرة
    المجموعة الثانية:
    فلا تتردد في اتخاذ موقف من المشاكل الوطنية أي أنها تبدي رأيها في موضوعات الساعة التي تواجه الدولة ويندرج تحت هذه المجموعة الثانية النقابات وأصحاب المشروعات الصغيرة والتجار وإن كان موقف أصحاب المشروعات الصغيرة يتسم بالاعتدال ويميل إلى الاتجاه المحافظ في أغلب الاحيان.
    مكان جماعات الضغط من القوي السياسة الآخري:
    تعتبر قوة سياسية كل طاقة إجتماعية موجهة إلى السلطة أما لأن هذه الطاقة تمسك بالسلطة وأما لأنها تحرك السلطة
    السلطة يشترط لتوافرها أن تكون وراء القوة السياسية فكرة وأن تكون القوة قادرة على فرض نظام اجتماعي ثابت وتنفيذ قراراتها القوة
    ويمكن التمييز بين نوعين من القوي السياسية:
    1- القوي السياسية المنظمة 2- والقوي السياسية المنتشرة بلا تنظيم
    وتندرج جماعات الضغط تحت القوي السياسية المنظمة ذلك أن القوي السياسية المنتشرة بلا تنظيم هي تلك التي تستخلص من عقلية الأفراد دون أن تكون لها قاعدة قانونية محددة أن دون أن تكون مؤسسة ولعل أهم صور القوي السياسية المنتشرة بلا تنظيم الرأي العام أما القوي السياسية المنظمة مثل الاحزاب وجماعات الضغط والصحافة
    تتخذ جماعات الضغط مواقف متباينة من الاحزاب السياسية وهذه المواقف تحدد كيفية تأثير جماعات الضغط على السلطات العامة ويمكن التمييز بين خمسة مواقف تتخذها جماعات الضغط من الاحزاب:
    الموقف الأول :
    هو الحياد حيال الاحزاب المختلفة ونتيجة لذلك فإن جماعة الضغط تقييم علاقات مباشرة مع رجال السلطة دون وساطة أي حزب ولعل أحسن مثال على ذلك هو الاتحاد الوطني للفلاحين في إنجلترا وويلز
    الموقف الثاني:
    يتمثل في مساندة رجال السلطة الذين يقدمون خدمات لجماعة الضغط بغض النظر عن إنتمائهم الحزبي أو ميولهم الايديولوجية وهذا الموقف هو الذي تتخذه كثير من جماعات الضغط الفرنسية أثناء الانتخابات كما أنه ذات موقف النقابات الأمريكية فهي تتبع أسلوب مكافأة الأصدقاء ومعاقبة الأعداء.
    الموقف الثالث الذي يمكن أن تتخذه جماعة الضغط:
    هو إقامة علاقات مع حزب من الاحزاب ومناصرة الحزب بشكل عام وهذا هو الموقف الذي يتخذه إتحاد الصناعات البريطانية إذ يقيم علاقات ثابتة مع حزب المحافطين بحيث يلتزم الحزب بمساندة الاتحاد
    الموقف الرابع الذي يمكن أن تتخذه جماعة الضغط:
    تكوين حزب سياسي للدفاع عن مصالحها وأوضح أمثلة على هذا الموقف نشأة حزب العمال البريطاني والحزب الاشتراكي النرويجي والحزب الاشتراكي السويدي
    الموقف الخامس الذي يمكن أن تتخذه جماعة الضغط:
    وهو خضوعها التام لحزب قائم
     
جاري تحميل الصفحة...