1. omar

    omar عضو نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏17 مارس 2015
    المشاركات:
    166
    الإعجابات المتلقاة:
    141
    نقاط الجائزة:
    43
    الجنس:
    ذكر

    Print

    [​IMG]

    إيران ورقصة السرطان
    يشكّل أحمدي نجاد ومعه منظومة ولاية الفقيه في إيران خطراً، ليس على مستوى منطقة الخليج وحدها، بل قد يمتد إلى أرجاء الشرق الأوسط كافة بما قد ينذر بنشوب حرب عالمية ثالثة».\nإلى ذلك الحدّ يبلغ التشاؤم الذي يعبّر عنه جميل الذيابي في كتابه «إيران ورقصة السرطان» الذي يحوي مجموعة مقالات نُشرت على مدى خمس سنوات في الحياة اللندنية، وترتبط برابط موضوعي واحد، إذ تناقش جل القضايا الساخنة في المنطقة بحسب الأحداث وتداعياته.\n\nحيث يستشعر المؤلّف جلياً الأخطار المحدقة بالعرب، إذ أثبتت التجارب أن الولايات المتحدة ليست حليفاً دائماً يمكن الركون إليه، وليس مستبعداً أن تقلب إيران موازين اللعبة السياسية إن هي تخلّت عن برنامجها النووي، أو انخرط سياسيوها (ليس بالضرورة في عهد نجاد) في اتفاقيات مع الولايات المتحدة وتخلّوا عن استخدام ورقة «مضيق هرمز» الضاغطة. فالولايات المتحدة تبحث عن ذراع قوية في المنطقة تخدم مصالحها، وبالطبع ستكون إيران في الوضع المتهيئ لذلك، إن ركبت طائرة المصالح الأميركية المتّجهة إلى واشنطن. عندها فحسب يصبح العرب في وضع لا يُحسدون عليه. فهل تتخلى الولايات المتحدة عن حلفائها؟\n\nكما يتحدّث المؤلف في مجمل مقالاته تفصيلياً عن علاقات إيران الدولية في ظل النظام القائم. وتطغى التوترات على علاقاتها مع أميركا والدول الغربية عموماً وكذلك السعودية ومصر والإمارات والأردن واليمن. ويعود التوتّر بينها وبين دول الخليج إلى أطماعها في هذه الأخيرة ونيّتها في التوسّع على حسابها. إضافة إلى قضية الجزر الإماراتية الثلاث، والاختلاف المذهبي.\n\nوقد تضمنت مقدّمة الكتاب تعريفاً جغرافيا وتاريخياً بإيران، حيث أن إيران تأتي في المرتبة الـ18 في قائمة الدول الأكبر مساحة في العالم، كما أن عدد سكانها يربو على 70 مليون نسمة.\nفهد المطيري
    عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا
    عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا
     
    أعجب بهذه المشاركة Naruto
جاري تحميل الصفحة...