1. politics-dz

    politics-dz مدير الموقع إداري politico نجم المنتدى

    Country:
    Algeria
    إنضم إلينا في:
    ‏22 فبراير 2015
    المشاركات:
    3,914
    الإعجابات المتلقاة:
    3,830
    نقاط الجائزة:
    113
    الجنس:
    ذكر
    الإقامة:
    الجزائر
    الصفحة الرئيسية:

    Print

    قررت الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب «أونساج»، إلغاء وثيقة عدم الانتساب لصندوق الضمان الإجتماعي والتي كانت تفرض على الشباب الراغب في الاستفادة من قروض لإنجاز مشاريعهم عن طريق الوكالة، ويتطلب قبول الملف ورود الوثيقة ضمنه قبل مروره على اللجنة الخاصة بدراسة الملفات، حيث سيتمكن الشباب الراغبون مستقبلا في الإستفادة من قروض «أونساج» من الاحتفاظ بمناصب عملهم إلى غاية قبول ملفاتهم. وقال رئيس المنظمة الوطنية لترقية الشباب والشغل، خالد سعدي، أمس في تصريح خص به «النهار» على هامش افتتاح الورشة التدريبية التي أقامتها المنظمة بمناسبة مشاركتها في الصالون الوطني للشغل سلام 2015، إن القرار الذي اتخذته الوكالة جاء بعد العديد من اللقاءات التي جمعت بين المنظمة والوكالة خلال الأشهر الماضية، والتي أفضت إلى طرح صيغة جديدة تحمل الكثير من الامتيازات للشباب المدمجين في إطار عقود ما قبل التشغيل، والتي تم إطلاق عليها تسمية «الرواق الأخضر»، وهي الصيغة التي تمكن شباب عقود ما قبل التشغيل من الإستفادة من العديد من الامتيازات التي تمكنهم من إنشاء مؤسساتهم الصغيرة والمتوسطة، حيث قال سعدي في هذا السياق، إنه تم إلغاء وثيقة عدم الانتساب وهي الوثيقة التي تثبت أن الشاب لا يعمل في أية مؤسسة خلال إيداعه الملف، وهو الأمر الذي يؤدى إلى خسارة العديد من الشباب مناصب عملهم في حال عدم قبول ملفاتهم من طرف اللجنة المكلفة بدراستها، كما تم كذلك وفي إطار صيغة الرواق الأخضر، تمكين جميع خريجي الجامعات من حاملي الشهادات من الاستثمار وإنشاء مؤسسات في المجال الذي يرغبون فيه حتى وإن كانت في غير تخصصهم، شريطة أن يكون حامل الشهادة مسيرا للمشروع وشخص آخر يحمل شهادة تكوينية في المجال الذي سيتم الإستثمار فيه، فيما سيتم دراسة الملفات في مدة لا تتجاوز الـ 15 يوما، بينما تتم الإجابة على الملفات في أقل من 3 أشهر بدل الستة أشهر التي كان معمولا بها في السابق. من جهته قال الرئيس المدير العام للوكالة الوطنية لتشغيل الشباب «أونساج» مراد زمالي، أمس خلال الكلمة التي ألقاها بالورشة التدريبية، إن الوكالة الوطنية أخذت بعين الاعتبار الاقتراحات التي قدمها أعضاء المنظمة خلال اللقاءات والإجتماعات التي جمعت بين الطرفين، مشيدا بصيغة الرواق الأخضر التي ستمكن من خلق العديد من مناصب الشغل والقضاء على البطالة، خاصة امتصاص العدد الهائل من الشباب المدمج في إطار عقود ما قبل التشغيل، وهي مناصب مؤقتة وغير دائمة.
     
جاري تحميل الصفحة...