إنتقال القوة في الشرق الأوسط: بين صعود القوى الإقليمية وتراجع الهيمنة الأمريكية

إن تعقد وفجائية التطورات السياسية لأحداث ما سمي بالربيع العربي، جعلت السياسات الإقليمية تتفوق على الهيمنة الأمريكية، إذ منذ بداية الأحداث وجدت واشنطن نفسها على الهامش، غير قادرة على التعامل مع القوى الإقليمية الصاعدة (تركيا وإيران).

الكاتب : قاسي فوزية .

إن تعقد وفجائية التطورات السياسية لأحداث ما سمي بالربيع العربي، جعلت السياسات الإقليمية تتفوق على الهيمنة الأمريكية، إذ منذ بداية الأحداث وجدت واشنطن نفسها على الهامش، غير قادرة على التعامل مع القوى الإقليمية الصاعدة (تركيا وإيران)، التي استغلت حيرة البيت الأبيض وقلة حيلته في التعامل مع الإنتفاضات الشعبية، لإعادة ترتيب الشؤون الإقليمية وفقا لأولوياتها، وهو ما يتعارض مع المصالح الحيوية الأمريكية في المنطقة.

تحميل الدراسة

(Read more)  كتاب الدبلوماسية السورية في عقدين 1959 - 1980
SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا [email protected]

المقالات: 12900

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.