إن ليبيا أصبحت منذ عام 2011 “منطقة لبيع السلاح وأكد التقرير أن أسلحة مصنعة داخل 26 دولة أوربية وآسيوية، عثر عليها داخل ليبيا بزيادة تصل لأكثر من 20 مليون قطعة سلاح تزيد عما ترکه نظام القذافي، وهذا يوضح تحول ليبيا الى سوق دولية للسلاح مما يجعلها اكبر مورد للأسلحة الغير مشروعة في منطقة الساحل.

تحميل المحاضرات