تُعرف الاستراتيجيّة عند الإغريق القُدماء على أنّها الفن العام، وقد ارتبطت بعلاقة منطقيّة مع الوسائل العسكريّة والطرق التي يتمّ استخدامها للوصول إلى الأهداف السياسيّة والوطنيّة، أمّا بالنسبة للقائد العسكري في ساحة الحرب، فإنّ تكتيكات المعارك تُعد من الاستراتيجيّات العمليّة التي يُستخدم فيها فن القتال لشن حملات تهدف إلى تحقيق أهداف سياسيّة مُحدّدة للحرب، حيث إنّ وضع استراتيجيّة عسكريّة، وتحديد أهداف الحملات السياسيّة، وبناء القُوات المُسلّحة تعتبر من الأدوات العديدة التي تُساهم في الاستراتيجيّة بصورتها العامّة، وغالباً ما تُسمى بسياسة الأمن القومي.

تحميل الكتاب

Print Friendly, PDF & Email
اضغط على الصورة