الأبعاد الاستراتیجیة للتأثیر الدولي لمضیق هرمز: دراسة مستقبلیة

یعد مضیق هرمز من المضائق الدولیة المهمة ذات البُعد الاستراتیجی بسبب موقعه الجغرافی فی منطقة تعد منبع مصادر الطاقة فی العالم؛ فالعمق التاریخي لمضیق هرمز یخبرنا ان التنافس والصراع والسیطرة کان سائداً من قبل القوات الاقلیمیة والدولیة، فضلاً عن اهمیته الجغرافیة بوصفه یربط منطقة الخلیج العربی بالعالم الخارجی. اما البعد القانونی للمضیق فهو الضامن للحق القانونی فیه لکل دولة مطلة علیه، ناهیک عن البعد الاقتصادی لمضیق هرمز الذی یعد الشریان والممر الحیوی لمصادر الطاقة للعالم الخارجی، هذا ینصب امام التوجهات الاستراتیجیة الاقلیمیة والدولیة الساعیة الى جعل مضیق هرمز ومنطقة الخلیج العربی منطقة آمنة وأی طرف ینفرد خارج هذا الاطار لا یمکن العمل بالجدیة  کالتهدیدات الایرانیة المستمرة بأغلاق مضیق هرمز، اما مستقبلیا فقد تم طرح مشهدین، الاول التحکم الاستراتیجی الایرانی بمضیق هرمز، اما الثانی مشهد استمرار الوضع القائم والارتقاء به تدریجیاً لمستوى التفاهم الاستراتیجی–الإقلیمی- الدولی حول مضیق هرمز.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

المقالات: 14301

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *