دراسات أمنيةدراسات استراتيجيةرسائل وأطروحات في الأمن والاستراتيجية

الإستراتيجية الروسية في إدارة الأزمة الأوكرانية: تحليل نموذج الحرب الهجينة

تهدف الدراسة لمعالجة موضوع الإستراتيجية الروسية تجاه الأزمة الأوكرانية من خلال إبراز مفهوم جديد ظهر مع تغير طبيعة الحروب بمرور الزمن و هو ما إصطلح على تسميته “بالحرب الهجينة”. و تعد الأزمة الأوكرانية من أعقد الأزمات الجيوسياسية، حيث تمثل شبه جزيرة القرم مسرح التجادبات الحاصلة بين مختلف القوى الفاعلة في النظام الدولي )الولايات المتحدة الأمريكية و الاتحاد الأوروبي و روسيا(. حيث هدفت الدراسة لتحليل السعي الروسي في كسب رهان التنافس الدولي من خلال السيطرة على المحاور الجيوبولتكية بمجاله الحيوي الأوراسي، و ذلك منذ تولي الرئيس “بوتين” سدة الحكم حيث شهدت الإستراتيجية الروسية تطورا من خلال إحداث العديد من الإصلاحات على مختلف القطاعات و محاولة مد نفوذها الاقليمي على ما يصطلح عليه “بالجوار القريب”، من خلال تجنيد كافة الوسائل و تبنيها المقاربة الشاملة، الأمر الذي جعل رد الفعل الغربي على التحركات الروسية يتمثل في شن جملة عقوبات على روسيا لما تشكله أوكرانيا من أهمية في المعادلة الطاقوية الأورو- روسية و التي أثرت بدورها على مجريات الأزمة. و رغم المساعي الدبلوماسية الدولية “إتفاقيات مينسك” لحل الازمة إلا أنه يعكس تعقدها إحتمال حدوث أكثر من مسار. و كنتيجة نهائية أكدّت الدراسة على أن أزمة شبه جزيرة القرم قدمت نموذجا جديدا من الحروب لما بعد الحرب الباردة، قد إنتهجته روسيا من خلال توجيه مقاربتها نحو الاستعمال الواسع للوسائل العسكرية و السياسية و الاقتصادية و الاعلامية و غيرها من التدابير غير العسكرية، قصد بلوغ هدفها الأسمى في إسترجاع مجدها.

تحميل الرسالة

5/5 - (46 صوت)

SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى