يشتمل هذا الكتاب على دراسة مقارنة تروم إلى التعريف بأهم نظريات الادارة العامة، ومسار تطورها على مدى بضعة عقود من الزمن، وأشكال تطبيقاتها، وإشكاليات تلك التطبيقات.
وفي هذا السياق يستعرض المؤلف خصائص الادارة العامة والخاصة على السواء، ويناقش بعض الكتَاب والمفكرين، بل يدخل في غياهب التعقيدات الفكرية وتضاربها، وعدم ثباتها على حال. ما يشكَل إضافة علمية اكاديمية يقدمها لكل باحث ومهتم في هذا المجال.
ينقسم الكتاب إلى قسمين: (القسم الأول): النظريات العامة حول الإدارة ويضم ستة فصول: يأتي الأول منها في تعريف الادارة وخصائصها، والثاني: يدرس طبيعة علم الإدارة وعلاقته بالعلوم الأخرى، والثالث: يقرأ المدارس الفكرية في الإدارة الحديثة، والرابع: يفرق بين الإدارة العامة والإدارة الخاصة، والخامس حول: إدارة الموارد البشرية في التنظيم (الحوافز في العمل)، والسادس حول: العمليات الادارية من تخطيط وتنظيم وما شابه، أما (القسم الثاني) فجاء بعنوان: الإدارة العامة ويضم ثماني فصول: الأول: في أشكال التنظيم الإداري، والثاني: في التنظيم الاداري في لبنان (السلطة المركزية)، والثالث يعرض لـ : الهيئات اللامركزية الاقليمية (البلدية)، والرابع يعرض لـ: الهيئات اللامركزية المرفقية (المؤسسات العامة)، والخامس حول مفهوم: الأعمال الاارية –القرارات النافذة، والسادس يبحث في: مبدأ الشرعية، والسابع: في العقود الادارية والفرق بينها والعقود المدنية للإدارة، ويأتي الثامن والاخير للبحث في: مسؤولية السلطة الإدارية…

 

 

Print Friendly, PDF & Email