نظرية العلاقات الدولية

الاعتذار في العلاقات الدولية: دراسة في التأسيس المفاهيمي

يهدف هذا البحث الى تركيب سياق اصطلاحي وتدقيق مفاهيمي للاعتذار بين الدول حول اخطاء الماضي، من خلال التفريق بين المفاهيم المشابهة في نفس السياق وهي: الاعتراف، الندم، التذكر(الذاكرة)، الانتقام، الاقتصاص، التعويض، ثم الاعتذار.. والتحقيق حول أهمية وعقبات اعتذار الدول عن افعالها بما في ذلك اعتذار الدولة لشعبها عن تجاوزات الماضي القريب او حتى البعيد مثل حالة استراليا، كما يهدف البحث الى تصنيف لأهم السلوكيات التي تجبر الدول على الاعتذار للدول الاخرى كمنطلق للمصالحة والتقدم في العلاقات الثنائية، خاصة في المراحل ما بعد الاستعمارية.. كما أن الراي العام الداخلي يعتبر أكبر تحدي بالنسبة للدولة المعتذرة عن جرائمها، اذ انه غالبا ما تحتاج العملية الى تعبئة شعبية كبيرة لقبول الاعتذار عن جرائم الماضي، ونتطرق في ورقتنا هذه الى مثال حي عن اعتذار الدولة لشعبها او فئة من شعبها حول انتهاكات الماضي البعيد، وما يحمله ذلك من رمزية وقوة ودفعة لمستقبل افضل من التعايش والمصالحة واسترداد الحقوق.

تحميل الدراسة

(Read more)  ماذا جنت روسيا والصين من المناورات البحرية مع إيران؟

SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا contact@politics-dz.com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Alert: Content is protected !!