الانعكاسات السياسية والاقتصادية للثورات العربية على الأمن الأوروبي

تستهدف الدراسة تحليل أهم انعکاسات الثورات العربية على الأمن الأوروبي، فيما يتعلق ببعدين رئيسين للأمن الأوروبي وهما: البعد السياسي، البعد الاقتصادي؛ إذ تشکلت ما يمکن أن يطلق عليه حالة من “الفوضى” إثر التغيرات الإقليمية في المنطقة العربية، وقد تبلورت تلک الحالة في أربع ظواهر رئيسة وهي: (الهجرة، اللجوء، التطرف، الإرهاب)؛ حيث تعالج الدراسة أبعاد تلک الانعکاسات، من خلال محورين رئيسين. يتضمن المحور الأول أهم الانعکاسات السياسية من }تغير الخريطة السياسية الأوروبية، التقارب الأوروبي الترکي، تنامي الضغوط السياسية{، أما المحور الثاني فيتناول أهم الانعکاسات الاقتصادية من }التأثير في أمن الطاقة الأوروبي، تفاقم الأزمات الاقتصادية، الخسائر الاقتصادية، المکاسب الاقتصادية}، توضح الدراسة أن الثورات العربية قد مثّلت اختبارًا حقيقيًّا للأمن الأوروبي، وأن تلک الظواهر المتداخلة قد شکلت مجموعة من التهديدات جنبًا إلى جنب مع الفرص، التي اختلفت آليات التعامل معها خاصةً ما بين الدول الأوروبية، إلى حد التضارب –في بعض الأحيان- وهو ما يثير تساؤلات حول المفاهيم الرئيسة المُشکِّلة للمفهوم الأوروبي للأمن، وما يتعلق بذلک من تساؤلات في شأن مستقبل التکامل الأوروبي.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

I hold a Bachelor's degree in Political Science and International Relations in addition to a Master's degree in International Security Studies. Alongside this, I have a passion for web development. During my studies, I acquired a strong understanding of fundamental political concepts and theories in international relations, security studies, and strategic studies.

Articles: 14402

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *