يعتبر البحر المتوسط من أهم المواقع الجيوستراتجية في العالم خصوصا بالنسبة لدول الغرب والولايات المتحدة الأمريكية، أي دول حلف “الناتو”، وكذلك كان مهما جدا في استراتيجيات المعسكر الشرقي سابقا (حلف وارسو) بزعامة الاتحاد السوفيتي، وخلال فترة الحرب الباردة ما بين المعسكرين (1990-1945)، كان المتوسط مسرح تنافس وصراع.

إن أهمية هذا البحر الجيوستراتيجية تكمن في بنيته الجيوبولتيكية فهو شاطئ حوالي 24 دولة وكيانا سياسيا وبشريا وحضاريا، وفي حوضه أقدم الحضارات البشرية منها الفرعونية واليونانية والرومانية، وعلى ضفته الشرقية ظهرت الديانات التوحيدية الثلاثة.

تنتمي للحوض المتوسط مجموعة من الدول تقع في ثلاث قارات:’ أوروبا، أسيا، وأفريقيا، فيما يخص الدول المطلة على الحوض المتوسط، في أوربا “إسبانيا، فرنسا، موناکو، سلوفينيا، كرواتية البوسنة والهرسك الجبل الأسود، ألبانيا، اليونان”، وتضاف إليها مقاطعة جبل طارق الإنجليزية، وفي قارة أسيا “تركيا، سوريا، لبنان، فلسطين”، أما في قارة أفريقيا ” الجزائر، المغرب، تونس،

تحميل الكتاب