أ.م.د. ناظم نواف ابراهيم
قضايا سياسية
2020, المجلد , العدد 61, الصفحات 179-200

الخلاصة

يتصف لبنان ، بأنه نظام سياسي، جمهوري ،ديمقراطي ،برلماني ، يسمح بالعمل السياسي بأسلوب التعددية السياسية ،في مجالات واسعة وحيوية ، من الحريات العامة والتي ميزته عن اغلب النظم السياسية القائمة في دول عالم الجنوب. ويرجع ذلك إلى طبيعته الداخلية وتركيبته الاجتماعية والسياسية والطائفية المختلفة، التي تجعل من جميع المكونات أقليات غير قادرة على الاستئثار ،أو الهيمنة بالسلطة بمفردها ، إلا أن هذا التوصيف الايجابي ،لا يلغي وجود ثغرات وعيوب متعددة تسببت على الدوام بعدم استقرار الأوضاع الداخلية ،وتعريضها لنكسات مستمرة ،كادت ان تطيح بالتركيبة اللبنانية من أساسها.