كتاب الدبلوماسية الشعبية بين الاعلام و الدعاية و الحرب النفسية

تشكل الدبلوماسية الشعبية ، سمة بارزة من سمات الدبلوماسية الحديثة، حيث تخاطب الشعب وتتصل به عن طريق وسائل الاتصال الحديثة التي جعلت من هذه المخاطبة أمرا ممكنا ومؤثرا”. وتوجه الولايات المتحدة الأمريكية دبلوماسيتها الشعبية بشكل مدروس ومخطط عن طريق وكالة الإعلام الأمريكية ( united states information agency)، التي امتد نشاطها من عام 1953 وحتى عام 1999 اذ تم دمج نشاطها بوزارة الخارجية ، كما تعتمد على قنوات إعلامية متعددة، منها الإذاعات الدولية كراديو سوا” الموجهة للوطن العربي وراديو “فاردا” الموجهة إلى إيران وتعد القنوات التلفزيونية الفضائية الموجهة إحدى القنوات الجديد التي بدا استخدامها مؤخرا في هذا المجال كقناة الحرة.

وتحاول الولايات المتحدة استخدام الدبلوماسية الشعبية كإستراتيجية دعائية لإيصال صوتها وتحسين صورتها لدى الشعوب الأخرى “(3)، وبهذا فان مشكلة البحث تكمن في استخدامها لقناة “الحرة” في الدبلوماسية الشعبية ودور هذه القناة في تحسين صورة أمريكا خاصة بعد أحداث الحادي عشر …

تحميل الكتاب

SAKHRI Mohamed
SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

المقالات: 14307

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *