Print Friendly, PDF & Email

عنوان المذكرة: السياسة الخارجية الروسية إتجاه الأزمة السورية (2014 -2011)
مذكرة مقدمة لنيل شهادة الماستر في العلوم السياسية
تخصص: تحليل السياسة الخارجية
من إعداد الطالبة: مالكي مريم

تعبر روسيا من الدول المهمة على الساحة الدولية ، فبعد عقدين من زوال الإتحاد السوفياتي، لا تزال لاعبا دوليا رئيسيا بصفتها عضوا دائما في مجلس الأمن لها سياستها الخاصة، مستغلة في ذلك ما تملكه من مقومات تاريخية و جغرافية و اقتصادية و عسكرية مع تبنيها للرأسمالية و اقتصاد السوق كحل أمثل لإعادة دورها على صعيد السياسة الدولية،و لم تتوقف إلى هذا الحد بل واصلت سعيها من خلال تطوير دورها و العمل على استعادة مناطق نفوذها التاريخي في آسيا و أوروبا و الشرق الأوسط تدور حول صيانة و حماية وتعزيز مصالحها و الحفاظ على حالة التوافق والتفاهم مع بقية القوى الدولية في المنطقة. و لأن سوريا تمثل حليف روسيا الوحيد فالصراع هنا يكمن حول أهمية روسيا في منظومة التحالفات والمصالح الاقتصادية هذا من جهة و من جهة أخرى التكلفة السياسية و الإستراتيجية و الاقتصادية التي قد تتكبدها هذه القوى بسبب هذه الأزمة التي خلفت صراعا و دمارا في سوريا مع زعزعت الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ، لهذا ثمة ضرورة القيام بعمل دولي مشترك ، لكن الجمود في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حال دون ذلك ، لذلك قامت السياسة الخارجية الروسية بالتدخل لحل الأزمة السورية وهذا قصد تعزيز مصالحها في المنطقة، و حول هذا قمت بدراسة هذا الموضوع و هذا بطرح الإشكالية التالية:

– كيف تعاملت روسيا في سياستها الخارجية مع الأزمة السورية في ظل المتغيرات الإقليمية و الدولية؟

خطة البحث:
مقدمة:
الفصل الأول : الإطار المفاهيمي و النظري للدراسة
المبحث الأول : الإطار المفاهيمي للدراسة
المطلب الأول:مفهوم السياسة الخارجية
المطلب الثاني:مصادر و أدوات السياسة الخارجية
المبحث الثاني :الإطار النظري للدراسة.
المطلب الأول:نظرية الدور الإقليمي.
المطلب الثاني:النظرية الجيوبوليتيكية
الفصل الثاني: موقع سوريا في السياسة الخارجية الروسية.
المبحث الأول : السياسة الخارجية الروسية إتجاه الشرق الأوسط.
المطلب الأول:محددات السياسة الخارجية الروسية في الشرق الأوسط.
المطلب الثاني:أهداف السياسة الخارجية الروسية في الشرق الأوسط.
المطلب الثالث:مؤسسات صناعة القرار في السياسة الخارجية الروسية.
المبحث الثاني: الأزمة السورية في السياسة الخارجية الروسية.
المطلب الأول:سوريا نظرة عامة
المطلب الثاني:الموقع و الأهمية الجيوبولبتيكية لسوريا
المطلب الثالث:العلاقات السورية الروسية أثناء و بعد الحرب الباردة.
المبحث الثالث: الحراك السياسي و بداية الأزمة السورية
المطلب الأول:أسباب الأزمة في سوريا.
المطلب الثاني: أطراف الأزمة السورية
المطلب الثالث:تأثير الأزمة السورية على التوازنات الداخلية و الإقليمية.
الفصل الثالث :السياسة الخارجية الروسية إتجاه الأزمة السورية.
المبحث الأول :موقف روسيا من الأزمة السورية.
المطلب الأول:صراع القوى الدولية في سوريا.
المطلب الثاني:الأزمة السورية وصراع القوى الإقليمية في الشرق الأوسط.
المطلب الثالث:موقف روسيا من الأزمة السورية.
المبحث الثاني :جهود روسيا لحل الأزمة السورية.
المطلب الأول:المبادرات السياسية الروسية.
المطلب الثاني:الدور الروسي في مجلس الأمن الدولي.
المطلب الثالث:الوساطة الروسية بين أطراف الأزمة السورية
المبحث الثالث :سيناريوهات حل الأزمة السورية.
المطلب الأول: التصور الروسي،الإيراني و الصيني.
المطلب الثاني:التصور الأمريكي و دول مجلس الخليج.
المطلب الثالث:التصور الأممي.
المطلب الرابع:مستقبل الأزمة السورية في ظل المتغيرات الدولية.
الخاتمة