د. روبرت كرافتشوك

تقدم هذه الدراسة لمحة عامة موجزة لخبرات تطبيق اللامركيزة السياسية في البلدان التي تمر بمرحلة انتقالية، ومنها دول الاتحاد السوفيتي السابق والدول الجديدة في وسط شرق أوروبا ويوغوسلافيا السابقة. وتقتصر الدراسة على التغطية الجغرافية للدول التي خلفت الاتحاد السوفيتي السابق وبلدان حلف وارسو السابق، ودول البلطيق، بالإضافة إلى ولايات جديدة منحدرة من يوغوسلافيا السابقة “كرواتيا، سلوفينيا، مقدونيا، والبوسنة والهرسك، وصربيا، وكوسوفو والجبل الأسود”. وتركز الدراسة على أهم الجوانب ذات الصلة باللامركزية السياسية، بما في ذلك الظروف التي تتعلق ببداية الإصلاحات، وهيكيلة المنظمة الإقليمية، وتطبيق الحكم، والأطر الفنية، والقانونية، وآليات المساءلة الانتخابية.

وتشمل الدراسة على :

  • أبعاد فكرة اللامركزية.
  • العوامل الاقتصادية والإدارية حين يكون لها تداخل مع اللامركزية السياسية.
  • دوافع اتحول إلى اللامركزية
  • دور عوامل التكيف
  • المؤسسة الموروثة.
  • قياس اللامركزية السياسية
  • الترتيبات الهيكلية
  • المستويات الوظيفية والسلطات والصلاحيات
  • آليات المساءلة
  • الدروس المستفادة.

بعض تجارب اللامركزية في الدول الانتقالية:

كرواتيا

التشيك

استونيا

المجر

لاتفيا

لتوانيا

بواندا

بتحميل الدراسة : السياسة اللامركزية في البلدان الانتقالية – شرق أوروبا

اضغط على الصورة