عنوان الكتاب: الضبط الاجتماعي ومعوقاته في المجتمعات التقليدية: نظام العزابة بوادي مزاب (الجزائر) أنموذجا (دراسة سوسيو- أنثروبولوجية).

 عملية الضبط الاجتماعي ضرورة وظيفية وبنائية في تكوين العلاقات الاجتماعية لأنّها تعمل على تـرسيخ الوحدة الكلّية للتصوّر الاجتماعي وتَثْبـيت أو حمل أفراد المجتمع على مجموعة قيم ومشاعر وسلوكيات محدّدة، وهي تُعتبـر أساسيّةً لضمان الحدّ الأدنـى من التجانس فيما بـينهم، إلاّ أنّ هذه العملية قد تعرف في بعض الظروف والوضعيّات الاجتماعية والتاريخية اضطراباً نتـيجة وجود قيم داخل المجتمع وأفكار مُخالفة للقيم التـي تبثّها، أو وجود شريحة تمـيل إلى المُخالفة والخروج عن حدود هذه العملية.  حاولنا في هذه الدِّراسة أن نتناول إشكالية الضبط الاجتماعي ومعوّقاته ضمن إحدى المجتمعات الجزائرية التـي طالما اعتبـرت عملية الضبط الاجتماعي البنائي دعامتها الأساسية أو إحدى مقوماتها الأوّلية، وعاملاً حاسماً في تكوينها، ألا وهو “المجتمع المزابـي” بالجنوب الجزائري. إلاّ أنّ هذه الدعامة بدأت تشهد تغيّـرات واضطرابات في الفتـرة الأخيـرة نتـيجة عوامل وظروف مختلفة..

خواجة عبد العزيز، الضبط الاجتماعي ومعوقاته في المجتمعات التقليدية، نظام العزابة بمزاب (الجزائر) أنموذجا – نور للنشر / ألمانيا – داية للنشر / الجزائر- 2017 (ISBN 978-3-330-84802-3)

تحميل الكتاب

Print Friendly, PDF & Email