تدور الرسالة حول العلاقة بين الاتحاد الأوربي وحلف شمال الأطلسي في مجال الأمن والدفاع بعد نهاية الحرب الباردة، حيث أن سعى الاتحاد الأوربي الى ايجاد سياسة أوربية للأمن والدفاع أدى الى طرح اشكالية الجدوى من بقاء منظمة حلف شكل الأطلسي وعمدما نقول حلف شكل الأطلسي فاءننا نعنى الولايات المتحدة الأمريكية، وهذا زاد من تعقيد مسالة العلاقات بين أوربا وأمريكا، ولتوضيح الأمور أكثر تطرقنا كذلك الى الأزمة الأمريكية العراقية وانعكاساتها .

الاطلاع على الدراسة