Print Friendly, PDF & Email

يعد مفهوم القوة الناعمة أحد المتغيرات الأساسية في حقل العلاقات الدولية وأصبح للقوة الناعمة دور كبير في السياسات الخارجية للفواعل الدولية , وفيما يخص الجمهورية الإسلامية الإيرانية فقد أعطت أهمية كبيرة للقوة الناعمة لأنها تمتلك مصادر تلك القوة مما جعلها تنجح في توظيف تلك الأبعاد الناعمة في سياستها الخارجية من أجل تحقيق ما تسعى إليه من أهداف ومواجهه لتحدياتها على الصعيدين الإقليمي والدولي وقد بينا في دراستنا هذه مرتكزات القوة الناعمة الإيرانية التي اعتمدت عليها في سياستها الخارجية , ودور تلك القوة في توجهات سياسة إيران الخارجية .
كما تناولنا في هذه الدراسة رؤية مستقبلية لتصاعد دور القوة الناعمة في السياسة الخارجية الإيرانية والفرص الداعمة لذلك المشهد , في الوقت نفسه بينا التحديات التي تقف عقبة في طريق تصاعد دور القوة الناعمة في السياسة الخارجية الإيرانية , وكان أخر مشهد هو اعتماد السياسة الخارجية الإيرانية في المستقبل على مفهوم القوة الذكية كإستراتيجية لمواجهة التحديات وتحقيق الأهداف .

تحميل الرسالة

 

شكرا للاستاذ احمد كامل الخفاجي الذي ارسل لنا رسالته القيمة بعنوان القوة الناعمة ودورها في توجهات السياسة الخارجية الإيرانية