الكاتب : أحلام مرابط فلاح .

الملخص

في هذا المقال سنسلط الضوء على علاقة الشباب بالمجتمع، هذه الفئة التي يحتاجها المجتمع لما لها من القوة والاستعداد على العطاء، وما يهم هذا المجتمع هو مشاركة كل فئاته في كل أنساقه، وقد اخترنا النسق السياسي لما لهذا النسق من أهمية فهو القادر إذا ما كان مستقرا ومتينا على جعل عجلة التقدم والتنمية تدور في باقي أنساقه المكونة له، ولقد اخترنا أن نقوم بدراسة ميداني على عينة من شباب جنوبنا وهذا نظرا لقلة الدراسات الميدانية على هذه الفئة وعلى هذه المنطقة هناك

الكلمات المفتاحية

المشاركة السياسية؛ الشباب الجامعي؛ عجلة التقدم و التنمية.

تحميل الدراسة

اضغط على الصورة