يعاني الباحث الأكاديمي في دراسات ما بعد التدرج من مشكلة صعوبة فهم طبيعة المشكلة البحثية الجديرة بالدراسة (مشكلة حقيقية)، والتعبير عنها بصيغة كمية وكيفية صحيحة، ما يجعل نتائج البحث العلمي عرضة للخطأ. لذلك تهدف هذه الدراسة إلى التعريف بمشكلة البحث، وتحديد نطاقها، بحصر العوامل المساعدة على ذلك، وضبط خصائصها. مما يمكن من صياغتها علميا، وتحديد متغيراتها، ووضع الفروض العلمية المحتملة الملائمة لها.

تحميل البحث

Print Friendly, PDF & Email