الملخص البدور، بكر محمد رشيد. المكانة الإقليمية لتركيا حتى عام 2020. دراسة مستقبلية. رسالة

ماجستير بجامعة اليرموك. 2012 ( المشرف: أ.د.وليد سليم عبد الحي) تتكون هذه الدراسة من تمهيد وبابين وخاتمة يضم كل باب ثلاثة فصول ، وقد جاء الباب الأول بعنوان البنية الداخلية لتركيا ويتناول الفصل الأول منه التشكل التاريخي للمجتمع والدولة في تركيا، كما يناقش المراحل التاريخية للتشكل السياسي للأمة التركية، كما يتضمن هذا الفصل تحليلا كما لأحول المجتمع التركي المعاصر في الجوانب الاجتماعية والديمغرافية المختلفة، أما الفصل الثاني فقد تناول مختلف مؤشرات البنية الاقتصادية التركية بالإضافة إلى مؤشرات التنمية البشرية والانفاق الدفاعي بالإضافة إلى الاتجاهات الكبرى للمؤشرات الاقتصادية من خلال التحليل الكمي لها، وفيما يتعلق بالفصل الثالث فقد تناولنا به المؤسسات الرسمية للنظام السياسي التركي، كما استعرضنا مكونات النخبة السياسية والمجتمع المدني التركي وتم الوقوف على توجهات الرأي العام التركي نحو نظامه السياسي من خلال تحليل بعض استطلاعات الرأي المتصلة بهذا الجانب كما تمت مناقشة الآلية الدستورية والقانونية لصنع القرار في تركيا وفي نهاية هذا الفصل تم تتبع الاتجاهات الكبرى للنظام السياسي التركي.وبخصوص الباب الثاني من الدراسة بعنوان المكانة الإقليمية لتركيا: فقد ضم ثلاثة فصول أخرى الفصل الأول أستعرضنا من خلاله مؤسسات السياسة الخارجية والقواعد التي تقوم عليها، وتفاعلات السياسة الخارجية التركية مع البيئة المحاذية ومع البيئتين الإقليمية والدولية ضمن وصولا إلى الاتجاهات الكبرى للسياسة الخرجية التركية ، وفي الفصل الثاني تم تحليل بعض الدراسات المستقبلية للوقوف على طبيعة المؤشرات المستقبلية للوضع التركي في المستويين الإقليمي والدولي، أما الفصل الثالث والأخير فقد جمعت فيه المؤشرات التي عالجتها الدراسة وتم حساب معدل التغير لكل مؤشر ضمن مدة الدراسة وبناء على هذه المعدلات تم التنبؤ بقيم المؤشرات خلال السنوات العشر القادمة على فرض ثبات هذه المعدلات وبعد ذلك تم استعراض السيناريوهات الممكنة للمكانة الإقليمية لتركيا، ثم توقفنا مع السيناريو المحتمل كما درسنا أثره على المكانة الإقليمية وبعد هذا التحليل تمت دراسة القوة العسكرية لتركيا وتتبع بعض اتجاهاتها المستقبلية، وفي خاتمة الدراسة تم استعراض النتائج العامة التي تم التوصل إليها بالإضافة إلى ترجيح حدوث السيناريو المحتمل بالإضافة إلى الإجابة عن تساؤولات الدراسة و الإشارة إلى انسجام فرضيتها مع ما تم التوصل إليه من نتائج.

 

تحميل الرسالة