Print Friendly, PDF & Email

الهدف من هذا الكتاب ” النفط والعلاقات الدولية ” هو الوعي بالقضية أو القضايا المطروحة فمن السهل أن نركز وعينا على الأسعار ‏في الوقت الذي كان يجب أن تركزه على الإنتاج أو نركز وعينا على الإنتاج في الوقت الذي كان يجب أن نركز فيه على ملكية هذا ‏المصدر الحيوي ، إن تخلف الوعي بالقضية أو القضايا المطروحة يعنى في محصلته نقصان أو انعدام هذا الوعي ، لذلك فإن تزامن ‏وعي الشعوب مع القضايا الأساسية المطروحة هو الذي يحقق مطامح هذه الشعوب ويعجل من نيل حقوقها ، ويطرح الكتاب ” النفط ‏والعلاقات الدولية ” ثلاثة قضايا رئيسية على الساحة النفطية ، أولها : تحديد سقف للإنتاج ، يحقق أساساً مصالح الشعوب المنتجة ‏للنفط ويتوازن مع حاجاتها والتزاماتها لا مع احتياجات الدورة الدورة الإقتصادية الرأسمالية ، ثانيا : الإستخدام الأمثل لمداخل النفط ‏من خلال تبني خطط تنموية شاملة توائم بين الحاجة والقدرة وتبني قاعدة إنتاجية أساسية يكون القطاع النفطي جزءاً لا يتجزأ منها ، ‏ثالثاً : إقامة علاقات دولية متوازنة تعتمد على المصالح المشتركة المتبادلة وتبتعد عن التهديد والتدخل .‏