Print Friendly, PDF & Email

بقلم الدكتورة بن بتقة نور الهدى : الجزائر في مرحلة مفصلية غير أنها فرصة ذهبية” مساهمة تتناول تتمة لمساهمات ثلاثة سابقة حول الازمة السياسية التي تمر بها الجزاىر … الوقت يمر والحل يغيب عن الافق مما يستدعي تظافر الجهود من أجل اخراج البلاد من عنق الزجاجة…. ومسالة الفساد مسألة منظومة فكرية ممارساتية عشعشت في البلاد لن تنتهي بين عشية وضحاها”عندما سكت اهل الحق ظن اهل الباطل انهم على حق”،محاربة الفساد هو تحد يستلزم تغيير ذهنيات وتصرفات انتقلت من وضعها اللاعادي الى الحالة العادية حتى أصبح من لا يتقنها “حالة شاذة نادرة” كالرشوة، المحسوبيةوووو واعادتها للوضعية الصحيحة تحتاج ارادة فردية وجماعية والارادة الحقة لن تكون عن منأى من دولة يحتكم افرادها للقانون دون استثناء او تمييز او ازدواجية وكل هذا ينبني على مشروع متكامل يبدا من الاسرة، المدرسة، المسجد ووو كمؤسسات للتنشئة التي يقع على عاتقها مسؤولية حمل الاجيال الوعي بالمبادىء والالتزام بها مقتنعين بها وليس تفرض فرضا لان ما يلقن من أفكار و سلوكات لن يدوم في الاذهان ان لم ترافقه فهم واقتناع بها… اما مسألة الحوار يجب ان تكون بين الطرفين -السلطة والشعب- شئنا ام ابينا لان اقصاء احدهما يعني لا حل او حل أعرج وكلاهما لن يخدم الجزائر ابدا …. وعلى من يملك الكفاءة من القانونيين الخبراء بالثغرات القانونية الاسراع في الاستماع لضمائرهم الحية ليتركوا مصالح هذا او ذاك جانبا فمصلحة الوطن اولى واقدس لايجاد وصفة قانونية تحقق مطالب الشعب المشروعة دون نقصان وهذا تجنيبا للبلاد من الدخول في نفق مظلم شعاره مرحلة انتقالية طويلة الامد ترهن مستقبل البلاد والعباد ….
اللهم الهم ابناء الجزائر الرشد والحكمة في اخراج الوطن من الازمة في هذا الشهر الفضيل، فليكن شهر انتصار الوطن شهر صنع مجد الجزائر بعد مجد الثورة التحريرية خاصة ان المؤسسة العسكرية تعهدت بالمرافقة وحماية البلاد من الاخطار الداخلية والخارجية …. فهي فرصة ذهبية لا يجب تضييعها… اللهم احفظ الجزائر بحفظك واكرمها بكرمك يا رحيم يا رحمان