دراسات اقتصاديةدراسات سياسية

تحقيق التنمية الاقتصادية وفق النظرية المؤسساتية الجديدة

رغم سعي الدول النامية لتحقيق التنمية الاقتصادية من خلال تبنيها لمختلف البرامج و السياسات الإصلاحية الاقتصادية التي حققت نتائج ايجابية و نجحت عند تطبيقها في الدول المتقدمة، إلا أن نتائج هذه البرامج و الإصلاحات كانت عكسية في الدول النامية أو أنها نجحت و لكن بنسب أقل بكثير مما كان متوقع و مسطر له رغم تخصيصها للموارد المالية و البشرية اللازمة لذلك، و هو ما يطرح أمامنا تساؤل عن سبب عدم نجاح الإصلاحات عند نقلها من بلد نجحت فيه إلى بلد آخر، لنجد جوابا من خلال المفهوم الذي طرحه الاقتصاد المؤسساتي الجديد و الذي يتمحور حول ضرورة تماشي الإصلاحات الاقتصادية مع خصائص المحيط المؤسساتي الداخلي الخاص بكل دولة

الكلمات المفتاحية

التنمية الاقتصادية, السياسات الإصلاحية الاقتصادية, لنظرية المؤسساتية الجديدة.

SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا [email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى