تتبوأ نشاطات العلاقات العامة موقعاً رفيعاً في الهياكل التنظيمية للعديد من المنظمات الناجحة في العالم، حيث أن العلاقات العامة بحد ذاته تمثل واجهة المنظمة الداخلية والخارجية على العالم.

وفي الواقع فإن الكتابات في مجال العلاقات العامة رغم أهميته نادرة جداً، وإن وجدت فإن معظمها يميل إلى النظرية أكثر من التطبيق. فالعلاقات العامة نشاط تطبيقي تحكمه أسس ومبادىء ومفاهيم معينة، وهو يحتاج لديمومته كنشاط إلى قدر من التخطيط والتنظيم لبرامجه وحملاته.

يأتي هذا الكتاب ليسهم في تعريف المنظمات والأفراد بأساسيات تخطيط وتنظيم برامج العلاقات العامة وحملاتها. يتناول الفصل الأول مدخلاً مبسطاً وواضحاً للعلاقات العامة من حيث المفهوم والفلسفة وممارسات الأعمال الفضلى.

وفي الفصل الثاني، يستعرض المؤلف مفهوم التخطيط وآلياته وأبعاده في مجال الإدارة والعلاقات العامة.

أما الفصل الثالث فركز المؤلف على تخطيط برامج العلاقات العامة وحملاتها، حيث تطرق إلى أهمية التخطيط في مضمار العلاقات العامة، ومزايا ومنافع التخطيط في مضمار العلاقات العامة، والمتطلبات المسبقة لنجاح التخطيط في هذا المضمار الحيوي.

وجاء الفصل الرابع ليكون بمثابة دليل عملي يمكّن المنظمات من تنظيم برامج العلاقات العامة وحملاتها بشكل فعّال بما يحثث الأهداف المنشودة. وفي هذا الفصل تم التطرق إلى تعريف التنظيم، وتسليط الضوء على خطواته، ومبادئه، بالإضافة إلى ربط التنظيم بالتنسيق لأهمية ذلك في نجاح برامج العلاقات العامة وحملاتها.

تحميل الكتاب

Print Friendly, PDF & Email
اضغط على الصورة