دراسات أمنيةدراسات مغاربية

تداعيات الهجرة غير شرعية على الأمن الجزائري

[wp_ad_camp_1]

الكاتب : بوحادة سارة .

الملخص

تعتبر ظاهرة الهجرة غير شرعية ظاهرة اجتماعية قديمة قدم الإنسانية، فكان الإنسان ينتقل من مكان لأخر بحثا عن العيش والحياة الكريمة، نتيجة للظروف الاجتماعية والسياسية وحتى المناخية التي كانت سائدة أنداك. لكن في الآونة الأخيرة ازدادت الظاهرة تفاقما وظهورا بازدياد الحروب والنزاعات في العالم، وانتقال ظاهرة الهجرة غير شرعية من ظاهرة اجتماعية إلى ظاهرة أمنية تهدد امن الدول. الجزائر هي الأخرى لم تخلو من ظاهرة الهجرة غير شرعية والمهاجرين غير شرعيين، وما أدى إلى تعقيد الوضع وزيادة خطورة الظاهرة في المنطقة، ظهور الثورات الشعبية في الآونة الأخيرة في دول الجوار تونس وليبيا وأزمة شمال مالي، التي أدت بدورها إلى تفاقم مختلف المشكلات السياسية، الاقتصادية والاجتماعية في منطقة الساحل الإفريقي، مما أدت إلى زيادة عدد المهاجرين غير شرعيين الأفارقة للجزائر سواءا كمنطقة عبور أو مقصد بحثا عن الأمن والاستقرار، وهو ما أثر سلبا على الأمن الجزائري بمختلف أبعاده. فالهدف من هذه الورقة البحثية إلقاء الضوء على الهجرة غير شرعية وأسبابها وأثارها المختلفة على الأمن الجزائري، والتعرف على استراتيجيات مكافحتها للخروج بجملة من النتائج والتوصيات.

تحميل الدراسة

SAKHRI Mohamed

لنشر النسخ الالكترونية من بحوثكم ومؤلفاتكم القيمة في الموسوعة وايصالها الى أكثر من 300.000 قارئ، تواصلوا معنا عبر بريدنا [email protected]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى