الكاتب : محمد الدكتور بومدين .

يهدف هذا المقال إلى دراسة جهود فقهاء نظرية العقد الاجتماعي في محاربة الظلم واضطهاد الشعوب من قبل الحكومات المطلقة، وتأسيس السلطة على العقد الاجتماعي الذي يضمن الحقوق والحريات وتقييد السلطة. كما يسعى إلى بيان تأثير العقد الاجتماعي في الثورات الثلاثة: الإنجليزية والأمريكية والفرنسية ودور هذه الثورات في دسترة حقوق الإنسان وإقامة دول عصرية قوية مبنية على قواعد المساواة والحرية والشفافية والمسؤولية والتداول على السلطة.

تحميل الدراسة