Movement Change in Libya
حركة التغيير في ليبيا

المؤلفون: Kifah Abbas Ramadan Al- Hamdani كفاح عباس رمضان الحمداني
الصفحات: 63-115

سرعان ما امتدت رياح التغيير إلى ليبيا، بعد أن اجتاحت حركة التغيير في تونس ومصر واستطاعت هاتان الثورتان أن تحققان مطالب الشعب التونسي والمصري في إزاحة نظام الحاكم فيهما، وقيام حكومة وطنية جديدة تسعى إلى تحقيق مطالب الشعب. واتسمت حركة التغيير في ليبيا بأنها الأعنف والأقوى قياسا بحركات التغيير العربية الأخرى التي سبقتها، والتي أدت إلى التدخل الدولي لإزاحة النظام الحاكم في ليبيا، وبفضل التدخل الدولي وإصرار الشعب الليبي على أحداث التغيير استطاع الشعب الليبي أن يحقق مطالبه في إزاحة النظام الحاكم في ليبيا. إن الحكم على الثورة الليبية وتقييم مسارها خلال السنوات القادمة، سيكون من خلال تحقيق أهدافها بالدرجة الأولى، لكن الأهم من ذلك هو النجاح الذي ما يزال ينتظره الشعب الليبي الذي أنتج هذه الثورة المتمثل بتحقيق مطالبه السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي ضحى من أجلها.