الدكتور عمار بوحوش أستاذ بجامعة الجزائـر معهد العلوم السياسيـة

 إنتفاضات ثورية في مختلف القارات، نـتج شهد العالم في القرن العشرين عدة تغيير مجرى التاريخ في البلدان التي حدثت به عنهاا هذه الثورات حيث أطاحت هـذه سدة وأقامت بدلا منها أنظمة ثوريـة جديـدة الانتفاضات الشعبية بالأنظة السياسية الفا .ماعية جديدة وذلك بصفتها مجموعة من الآراء ونتيجة لهذه الإنتقاضات برزت قوة إجتالبشرية التي تسعى للـتخلص مـن الأزمـات تعبر عن المطامح الإنسانية للجماعات استبدالها بنظـام جديـد يـستجيب لرغبـات لسياسية والإقتصادية التي تتخبط فيها وإالجماهير المتطلعة لحياة أفضل .في العـادة تكـون هـذه الآراء مجـسمة لأهـداف وتركة التي تبذلها المنظمات الوطنية والأحزاب الجماعات البشرية وموحدة للجهود المشبقصد إدخال تغييرات جديدة على الأنظمة السياسية الموجودة، حتى يمكـن ردع قـوة الشر والطغيان المهيمنة على كل شيء بأي بلد .وفي الغالب تبرز هذه الأفكار الثورية متطلعة لحياة أفضل وذلك بإرتكـاز قـادة في غمار الأزمات وتتحمس لها العناصر التيار الثوري الذي تقبله الجماهير الشعبية، الحركات الثورية على هذا الوبذلك يحـول سياسية معبرة عن مطامح الجماهير الشعبية القادة الثوريون ذلك التأييد إلى إيديولوجيةاعية في الميـادي الـسياسية والإقتـصادية وهادفة إلى تحقيق المساواة والعدالة الإجتموالثقافية .إلى قوة إجتماعية قادرة على فـرض قيمهـا وبذلك تتحول تلك الأيديولوجية وأساليبهالأوضاع الإجتماعية وإستبدالها بأوضاع جديدة ا الثورية التي تهدف إلى تغيير تحل محل الأنظمة الباليـة.