يركز هذا الكتاب `دراما المخابرات وقضايا الهوية الوطنية` على الهوية الوطنية التي هي الذات كما تنشأ في إطار حضاري بعينة، مرتبط بموقع جغرافي محدد، والأساس العلمي للهوية الوطنية من حيث تكوينها هو تخليق منظومة الأنا أو الذات في سياق المجتمع المصري، وتتعدد أشكال الهوية وأحيانا تمتزج هويتان أو أكثر، والهوية الوطنية لا تعتبر شيئًا منفصلا عن الأشكال الأخرى للهوية، فهي تتشابك بطرق متنوعة، والطرق التي يتم من خلالها التشابك تكون في الأساس جغرافية، وعملية الهوية الوطنية هي تعريف من “نحن“ من خلال التعريف بالآخر، وتتعدد مؤشرات الهوية الوطنية، التي تتمثل في الانتماء، والبعد المعرفي، والنظرة للذات، والإحساس بالاختلاف، والحنين للوطن، والمضمون السياسي.

تحميل الكتاب