تناولت هذه الرسالة دور حزب العدالة والتنمية في تحقيق التحول الديمقراطي في تركيا في مرحلة ما بعد 2002م بعد وصول حزب العدالة والتنمية إلى الحكم حتي 2016م، وأبرز التحولات والتغيرات التي طرأت على السياسة التركية بعد مجيء هذا الحزب، وما يقف وراء تلك التحولات، وما تسعى إليه للوصول إليه من نتائج

تبحث الدراسة بشكل معمق في أهمية الدور الذي لعبه حزب العدالة والتنمية في تحقيق وتكريس الديمقراطية في تركيا وقدرته على التغيير السياسي أكثر من الأحزاب الأخرى لما يملكه من قوة في خطابه السياسي وإتباعه سياسية مرنة في طرح أفكاره، كما تركز الدراسة على منهجية الحزب وإدارته للتحولات الداخلية .

اقتضت الدراسة أن تكون في مقدمة و ثلاث فصول وخاتمة، فقد تناول الفصل الأول التأصيل التاريخي للجمهورية التركية وأهم الأسباب والدوافع التي عجلت بسقوط الدولة العثمانية وظهور الجمهورية التركية على يد مصطفى كمال أتاتورك، والحياة السياسية والحزبية عنده، كما تم التطرق أيضا إلى النظام السياسي التركي مع نهاية مرحلة كمال اتاتورك الأحادية والصعود الإسلامي المتعدد.

أما الفصل الثاني فتطرقت للحديث فيه عن وصول حزب العدالة والتنمية إلى الحكم وموقف المؤسسة العسكرية منه، بالإضافة إلى أهم أهداف وإنجازات هذا الحزب بقيادة رجب طيب أردوغان، والوقوف على التحديات التي واجهت هذا الأخير، ودوره في رسم السياسة التركية.

أما الفصل الثالث فقد تطرقت إلى دور حزب العدالة والتنمية في التحول الديمقراطي في تركيا، ورسم الإصلاحات في الداخل التركي ودعمه للتحول الديمقراطي في تركيا، كما تم في غاية الفصل الوقوف على مستقبل السياسية التركية في ظل تسيير حزب العدالة والتنمية، والوصول إلى خلاصة للدراسة.

تحميل الرسالة