ملخص: في دراسة استشرافية رائدة، خلصت وكالة الطاقة الدنماركية إلى أنه من الممكن الاعتماد بنسبة 100 في المئة على الطاقات المتجددة، وأنه من الممكن تقنيا بناء نظام وطني للطاقة أمن وموثوق به على أساس الاعتماد الكلي على مصادر الطاقات المتجددة بحلول عام 2050. ويقارن تقرير سيناريوهات الطاقة للأعوام 2020 و2035 و2050 بين جدوى الاستعاضة بالطاقة الحيوية عن الفحم والنفط والغاز الطبيعي في مختلف السيناريوهات الطاقية الخضراء وتكلفتها، لتلك الأعوام، بدءا من نظام قائم على الرياح لتوليد الكهرباء، ووصولا إلى نظام الكتلة الحيوية القائم على الوقود الحيوي. ووفقا للتقرير، من شأن جميع السيناريوهات الطاقية الخضراء المعروضة أن تلبي هدف الدنمارك إقامة نظام طاقي خال من الوقود الأحفوري بحلول عام 2050، بالإضافة إلى هدفها إرساء نظام للكهرباء والتدفئة خال من الوقود الأحفوري بحلول عام 2035. ولتحقيق هذين الهدفين الطموحين جذا، يؤكد التقرير أن قرارا بشأن شكل مستقبل الطاقة في الدنمارك ينبغي اتخاذه بعيد عام 2020 مباشرة كلمات مفتاحية: سيناريوهات الطاقة، الوقود الأحفوري، الطاقة الخضراء.

تحميل الدراسة

blank

 

Print Friendly, PDF & Email
blank