منى خزعل خليفة، يثرب خطاب منديل، مهند حميد مهيدي
مجلة جامعة تكريت للعلوم الإنسانية
2020, المجلد 27, العدد 10, الصفحات 371-393

الملخص

تعد ظاهرة (الإسلاموفوبيا ) رهاب الإسلام من الظواهر السياسية التي تثير جدلا سياسيا واجتماعيا بسبب التداعيات الناجمة عنها, كما أنها بدأت تحظى باهتمام الأوساط الأكاديمية والمختصين بالعلوم السياسية ولاسيما في أوربا والولايات المتحدة الامريكية , وجاء اختياري لعنوان بحثي (ظاهرة الإسلاموفوبيا وتأثيرها على المجتمعات الاوربية: فرنسانموذجا ) كمحاولة متواضعة لفهم اسباب الظاهرة وجذورها التاريخية وانماطها والجهات المروجة وسبل معالجتها. مع التركيز على دراسة الظاهرة في فرنسا وتداعياتها على مؤسسات النظام السياسي فيهما واستجابات تلك المؤسسات للتداعيات الناجمة عنها , ويُعد مصطلح “الإسلاموفوبيا”Islamophobia) ) ( رهاب الاسلام ) حديث نسبيا في حقل العلوم الانسانية والمعرفة ولاسيما مجال علاقة الاسلام بالغرب ، وهو مصطلح يتكون من كلمتين الاولى (اسلام) والثانية فوبياPhobia) ) وهي كلمة اغريقية الاصل ومعناها الرهاب او الخوف.