د. محمد احمد هربود العيساوي1، أ.م.د. حنان عبد الرحمن طه التكريتي1، م .د. نور الهدى فايق محمد السامرائي2
مجلة الدراسات التاريخية والحضارية
2020, المجلد 12, العدد 2/44, الصفحات 220-237.

الملخص

امتدت جذور التطرف والارهاب إلى زمن بعيد في تاريخ الإنسانية، وتكررت في مختلف العصور، وفي كل الديانات ، وقد تنوعت أشكالها وتعددت أساليبها، وكان لها تداعيات غير محمودة، وصور مرفوضة.التطرف والإرهاب في كثير من المجتمعات نتيجة لتبني أفراد أو وقد انتشر جماعات أسلوب العنف من أجل تحقيق أهداف وغايات معينة متخذة من الإسلام ستار لأفعالهم المشينة، والانتقائية الخاطئة في الأخذ بالنصوص، وتصدي من ليس أهلاً للفتوى للإفتاء بممارسة العنف والإرهاب، والتساهل في قتل الإنسان، وتدمير الممتلكات مما أدى إلى تزايد الأعمال الإرهابية في كثير من بلدان العالم.وفي هذا البحث محاولة لتوسيع إدراك القارئ في التطرف والإرهاب، وذلك من خلال تقديم اضاءات واضحة حول التطرف والإرهاب. ولإعطاء صورة واضحة حول ذلك استدعت الضرورة تقسيم البحث إلى ثلاثة مباحث: تناول المبحث الأول التطرف تعريفه ، وأسبابه وأشكاله. أما المبحث الثاني فيتضمن الإرهاب تعريفه ، وإشكاله وأنواعه ، وتطرق المبحث الثالث على أوجه الاختلاف مابين التطرف والإرهاب وطرق مكافحتها . فضلاً عن الخاتمة التي تناولت أهم استنتاجات مضامين البحث.