عملية صنع القرار السياسي في ظل التحول الديمقراطي / الحسيـــن لرقــط

تعد دراسة عملية صنع القرار السياسي مدخلا مهما في فهم طبيعة النظم السياسية في جميع دول العالم بصفة عامة، ودول العالم الثالث بصفة خاصة ومن ضمنها الجزائر. فتحليل عملية صنع القرار تكشف عن مدى ديمقراطية الأنظمة الحاكمة في العالم الثالث بما فيها الجزائر، ودرجة تطور هذه الأنظمة، والتوجهات الأساسية للنخبة الحاكمة، ومن هم الأشخاص المسيطرون على العملية السياسية؟ وكيف يديرون الدولة من خلال القرارات السياسية المختلفة ولصالح من؟ وأساليب هؤلاء في صنع واتخاذ القرارات؟ وقد خلصت الدراسات إلى نتيجة هامة تتركز في أنه كلما اتسعت دائرة المشاركين في صنع القرار السياسي من حيث عدد الأفراد،ومن حيث أدوار المؤسسات الدستورية الفعلية، كلما يكشف ذلك عن تطور حقيقي في أداء النظام السياسي نحو الديمقراطية. وعليه جاءت هذه الدراسة في محاولة لمعرفة عملية صنع القرار السياسي أثناء مرحلة التحول الديمقراطي ولتبين الأطراف الرئيسية في هذه العملية( صنع القرار السياسي)، وكيفية تعاملها وتجاوبها أثناء مرحلة التحول الديمقراطي بهدف الوصول إلى نمط القرارات التي تصدر عن هذه العملية ومدى نجاعتها ودرجة تأثيرها على مسار تلك المرحلة.