اصدارات الكتب

فهرس كتاب نظريات القرارات الإدارية

كتاب : نظريات القرارات الإدارية

تخصص إدارة

للمؤلف : علي حسين كيدواي

دار النشر : الحامد للنشر والتوزيع

البلد : الأردن

نظريات القرارات الإدارية تشير إلى الأساليب والنماذج التي تستخدم في عملية صنع القرار داخل المنظمات. تسعى هذه النظريات إلى فهم كيف يمكن للمديرين اتخاذ القرارات الأكثر فعالية وكفاءة لتحقيق أهداف المنظمة. هناك عدة نظريات رئيسية في هذا المجال، ومنها:

  1. نظرية القرار العقلاني: تفترض هذه النظرية أن الأفراد يتخذون قراراتهم بطريقة عقلانية ومنطقية، حيث يقومون بتقييم جميع البدائل المتاحة والنتائج المحتملة قبل اختيار الخيار الأمثل.
  2. نظرية القرار السلوكي: تعترف هذه النظرية بأن الأفراد ليسوا عقلانيين بشكل كامل في عملية صنع القرار وأن هناك عوامل نفسية واجتماعية تؤثر على قراراتهم. تركز على دور العواطف والقيم والتحيزات في صنع القرار.
  3. نظرية الاختيار المحدود: تقترح هذه النظرية أن الأفراد يتخذون قراراتهم في ظل قيود المعلومات والوقت والموارد، مما يؤدي إلى اختيارات “جيدة بما فيه الكفاية” بدلاً من الخيار الأمثل.
  4. نظرية الألعاب: تستخدم نظرية الألعاب لتحليل القرارات التي يتخذها الأفراد في ظروف التنافس أو الصراع، حيث يعتمد نجاح قرار معين على قرارات الآخرين.
  5. نظرية صنع القرار الجماعي: تركز هذه النظرية على كيفية اتخاذ القرارات داخل المجموعات والفرق، مع التأكيد على العمليات التي تؤدي إلى تحقيق توافق في الآراء أو القرارات الجماعية.
  6. نظرية الاعتماد على الموارد: تنظر هذه النظرية في كيفية تأثير الموارد المتاحة، مثل الوقت والمال والمعلومات، على عملية صنع القرار.

كل نظرية تقدم نظرة مختلفة حول كيفية تعامل الأفراد والمجموعات مع المعلومات والخيارات المتاحة أمامهم، وكيف يمكنهم تحسين عملية صنع القرار لتحقيق النتائج المرجوة. تطبيق هذه النظريات يمكن أن يساعد المنظمات على فهم وتحسين عمليات صنع القرار لديهم.

SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى