من وجهة نظر الكاتب وسيم العاني ان الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر لم يكن سوى جاسوس اسرائيلي امريكي هدفه خدمة اسرائيل وتدمير الدول العربية.

وسيم رفعت عبد المجيد
سأعتمد في كتابي هذا الادلة العقلية اكثر من الوثائقية وكشف ما سببه هذا الجاسوس وهو ما عجز عنه اي جاسوس اخر لذلك فهو يعد بجدارة اشهر الجواسيس وانجحهم على الاطلاق والكارثة الكبرى انه ماتزال ملايين الناس في العالم العربي تجهل حقيقة هذا الشخص لا اخفي عليكم صدمتي عندما قرات للمرة الاولى منهج التاريخ للوطن العربي المعاصر عندما كنت طالبا في كلية الآداب قسم التاريخ.