يستقرئ المؤلف الأحوال التي شهدتها الامة مع غياب الحكم الاسلامي وآراء العلماء في تعاملهم مع هذه الأحوال في محاولة لرسم ملامح سياسة شرعية في استيعاب احوال الفرد المسلم والجماعة المسلمة.

الاطلاع على الكتاب