لعل حسابات الناتج المحلي الإجمالي وبقية حسابات الدخل القومي، “تعد من بين الاختراعات العظيمة في القرن العشرين” على حد تعبير بول سامويلسن، التي جاءت بعد أكثر من مئتي عام على تبلور علم الاقتصاد كعلم مستقل. ونادراً ما يمر يوم، إلا ونقرأ في التقارير الحكومية، وتقارير البنوك المركزية، أو تقارير المنظمات الدولية، أو يتسرب إلى مسامعنا عبر وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، شيء ما عن الناتج المحلي والدخل القومي أو متوسط نصيب الفرد من الدخل القومي، فهذه من أهم المقاييس لقياس حجم وأداء الاقتصاد الوطني، كما أن معدلات نموها السنوية أو الربعية تحدد مستوى الرفاه ومستوى معيشة سكان أي دولة.
يناقش هذا الكتاب مفاهيم الناتج المحلي الإجمالي والدخل القومي وبقية المؤشرات والمقاييس الإجمالية، ويوضح كيفية حسابها والروابط والعلاقات فيما بينها، ويضيء على دلالاتها الاقتصادية والاجتماعية.