المكتبة الاقتصاديةالمكتبة السياسيةدراسات اقتصاديةدراسات شرق أوسطية

كتاب دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ومنظمة التجارة العربية

إن هذا الكتاب يتناول تفاصيل انضمام الدول للمنظمة، وانعكاسات ذلك على سياساتها ومصالحها التجارية. وبانضمام دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية إلى هذه المنظمة، أصبح لزاماً عليها. كما هو حال سائر الدول الأعضاء فيها- بذل جهود لتعظيم الإيجابيات وتقليل السلبيات، ويتطلب ذلك الدفاع عن مصالحها لحماية منتجاتها المحلية من المنافسة الأجنبية، على كل من الصعد الوطنية والخليجية والدولية.
فعلى الصعيد الوطني يتعين تطبيق قوانين مكافحة الإغراق، والتدابير الوقائية وفق قواعد المنظمة، وتهيئة للنهوض بالقدرة التنافسية للمنتجات المحلية. أما على الصعيد الخليجي فلا بد من العمل على تفعيل السياسة التجارية الموحدة، وإنشاء مشروعات مشتركة، والإسراع في تطبيق معايير التقارب التي سيرتكز عليها الاتحاد الاقتصادي والنقدي الخليجي.
وعلى الصعيد الدولي بات لزاماً إحداث تكتل يضم جميع الدول المصدرة للنفط الأعضاء في منظمة التجارة العالمية، وذلك لتحقيق عدة أهداف، أهمها إلغاء التدابير المقيدة للسياسات النفطية الوطنية، والضغط على المنظمة لكي تعامل الضرائب على استهلاك المنتجات النفطية معاملة الرسوم الجمركية، وأخيراً إبرام اتفاق متعدد الأطراف خاص بالتجارة النفطية يراعي توازن المصالح بين الدول المصدرة والمستوردة على السواء.

الاطلاع على الكتاب

vote/تقييم

SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى