تناولت هذه الدراسة موقف الاتحاد الأوروبي من الاحتجاجات الشعبية في العالم العربي (2010 – 2014  ) وقد ركزت هذه الدراسة على الاسباب التي تجعل الاتحاد الأوروبي يولي المنطقة العربية اهتماما ً كبيرا ً من الناحية السياسية ، الاقتصادية ، والاستراتيجية ، بحكم الجوار الجغرافي والعلاقات الاقتصادية ، والعلاقات التاريخية بين أوروبا والعرب .

إن النزاعات الاقليمية والصراعات الدولية تؤثر في حالة عدم الاستقرار في المنطقة ، ولكن مع وجود اسرائيل ، واهتمام الولايات المتحدة الأوروبية، والاتحاد الأوروبي بأمن اسرائيل ، يجعل الصراع والنزاع مستمر في هذه المنطقة ، وقد اثبتت ثورات الربيع العربي ان لا أمن لاسرائيل إلا بتحقيق الامن والسلام والديمقراطية في البلاد العربية  البلاد العربية وحقوق الفلسطينيين في الحرية والأمن والكرامة .

تهدفت هذه الدراسة الى التعرف على طبيعة العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والبلدان العربية ، ومحددات تلك العلاقة ، ونقاط الالتقاء والخلاف بينهما، وموقف الاتحاد الأوروبي من الاحتجاجات الشعبية في البلدان العربية الثائرة بعد 2011 ، وأثر تلك الاحتجاجات على النظام السياسي والاقتصادي والامني للاتحاد الأوروبي .وأثبتت الدراسة صحة فروضها الرئيسة  بوجود علاقة ارتباطية بين توجهات سياسة الاتحاد الأوروبي والعالم العربي وخاصة البلدان التي حدثت بها الاحتجاجات الشعبية من 2010 – 2014 ، ومقومات المنطقة الجيوسياسية ، وان دور القوى العالمية بزيادة موقف الاتحاد الأوروبي من خلال رؤيته للاحداث وطبيعة موقفه من الاحتجاجات الشعبية، وانه كلما زادت الاحتجاجات الشعبية ، وكلما زاد دور الاتحاد الأوروبي في الضغط على الانظمة السياسية للاستجابة للمطالبة، وتحقيق مصالح الاتحاد الأوروبي وعلى رأسها أمن اسرائيل.

وخلصت الدراسة الى أن دور الاتحاد الأوروبي دورا ً مهما ً للغاية ، ذلك لأن الاتحاد الأوروبي له دور سياسي ، واقتصادي كبير جدا ً في المنطقة لا يمكن الاستغناء عنه أبدا ً، رغم الاستجابة المتأخرة للاتحاد الأوروبي بالنسبة للاحتجاجات الشعبية في بعض البلاد الغربية، لكن الاتحاد الأوروبي يفتقر الى سياسة فعالة في ظل هيمنة امريكية تسعى للحصول على مكاسب واهداف سياسية واقتصادية وأمنية ، الأمر الذي يجعل دور الاتحاد الأوروبي ضعيفا مستقبلا ، وتغيير نظرة الاتحاد الأوروبي الى الديمقراطية ، وحقوق الانسان وكرامة الانسان العربي ، التي يتخذها الاتحاد الأوروبي كواجهة لتحقيق مكاسب كثيرة وذلك لربط الاتحاد الاوروبي المساعدات والقروض بمزيد من الحريات ومشاعية القوانين.

موقف الاتحاد الأوروبي من الاحتجاجات الشعبية في العالم العربي (2010 -2014 )

الطبعة الأولى “2021″ –من  كتاب: – موقف الاتحاد الأوروبي من الاحتجاجات الشعبية في العالم العربي