من المفيد للقارئ التفكير كيف يمكن تطبيق هذا المقياس، فيما يخص الاقتصاد السياسي الدولي؟ يمكن النظر إلى جميع المناهج النظرية على أنها محاولة لخلق صورة من مجموعة من المعتقدات الأولية المدعومة بالأدلة التجريبية، مع ذلك فإن القاعدة الأساسية لخلق رؤية عالمية من مجموعة من القطع المبنية على الأدلة بهدف تشكيل وحدة كاملة متماسكة ومفهومة، هي موضوع مشترك على نطاق واسع في العلوم الاجتماعية والمادية، كيف إذن يمكن تطبيق هذا على فهمنا للاقتصاد السياسي العالمي المعقد وسريع التغيير؟.

من الممكن تتبع العلاقة بين السياسة والاقتصاد إلى العصور الأولى من التفاعل بين البشر، فعلماء الأنثروبولوجيا (علم الإنسان) الاجتماعية يعرفون أسئلة مثل: من يحصل على ماذا؟ ومتى؟ وأين؟ وكيف؟ كونها ذات صلة بجميع المجتمعات في كل الأزمنة، تتأثر صناعة القرار السياسي بما هو قابل للتطبيق الاقتصادي، وقد تبدو هذه النقطة بديهية، لكن الملاحظة الأدق هي إدراك أن القيم الاقتصادية المخصصة لجميع البضائع والخدمات والموارد العامة تحدد سياسياً.

تحميل الكتب