دراسات سياسية

مؤشرات أولية لعام 2023 – وليد عبد الحي


لم يعد ممكنا ان تفصل وقائع الحياة الدولية عن بعضها البعض،فما يحدث في مكان ينعكس على اماكن وقطاعات مختلفة ولو تباين حجم التأثير لهذا الانعكاس، وعليه فان مصفوفة التأثير المتبادل هي في تقديري الانسب لوضع سلسلة فرضيات هي الارجح مبدئيا من غيرها، ثم تحديد التأثير المتبادل بين كل احتمال والاحتمالات الاخرى لتحديد ما هو المتغير الاكثر تأثيرا والأكثر تأثرا، بعد ذلك يمكن وضع النتيجة بعد قياس معامل الارتباط لتحديد التأثير والتأثر في دولاب المستقبل وتحديد المشهد الكلي في نهاية عام 2023، وبعد اجراء الاسقاط لكل من هذه المؤشرات .
حاولت رصد الاتجاهات الاكثر رواجا في نتائج الدراسات المستقبلية المختلفة، لتحديد اهم التوقعات، وهو ما يتطلب استخدام المصفوفة لان قوع بعض الاحتمالات يضعف احتمالات اخرى وقد يقوى احتمالات وقوع مؤشرات اخرى، واهم هذه التوقعات هي:
1- بين شهر 3 و4 لعام 2023 ستحتدم المعركة في أوكرانيا وسيبدأ الروس هجوما جديدا لتثبيت مواقعهم واحتمالات التفاوض ضعيفة للغاية قبل هذه المعركة.
2- التوتر في منطقة تايوان سيتزايد تدرجيا واحتمال وقوع بعض المواجهات العسكرية التكتيكية ليس مستبعدا
3- احتمالات تفكك الحكومة الاسرائيلية الجديدة يفوق ما يحاول نتنياهو التهوين منه، لكنه قد يعمل على اطالة عمر حكومته بحرب على غزة.
4- معدل النمو الاقتصادي في العالم سيتراجع الى 2.7% وستتزايد نسب الفقر على المستوى العالمي.
5- غاز شرق البحر المتوسط سيفتح المجال لتصاعد النزاعات بين دوله ال22 بمعدل 60%
6- الاحتقان الداخلي في ايران والسعودية أعلى مما يبدو على السطح وقد تتجلى بعض مظاهرة خلال 2023
7- احتمال تزايد الضربات المتبادلة بين ايران واسرائيل سواء ضربات مباشرة او غير مباشرة.
8- سيتواصل تخفيض المساعدات الغربية لسلطة التنسيق الامني في الضفة الغربية.
9- سيتزايد الضغط الروسي لتسريع وتيرة التقارب السوري التركي.
10- احتمالات تصاعد وتيرة العنف الاجتماعي في الولايات المتحدة مقارنة بالاعوام السابقة.
11- اهتزاز التناغم الداخلي في كل من الاتحاد الاوروبي والناتو بسبب الاعباء الاقتصادية وازمات الطاقة والتضخم والمساعدات الاوكرانيا والاضطرابات العمالية
12- ستتزايد الهجمات في المنطقة الممتدة من البحر الأحمر مرورا بالسودان ودول الساحل الافريقي وصولا الى جنوب موريتانيا
13- تيار يسار الوسط في دول امريكا اللاتينية تتحسن مواقعه لكن تزايد التحول من الكاثوليكية الى الانجليكانية قد يبطئ ذلك.
14- لن ننسى ربما.

4.8/5 - (23 صوت)

SAKHRI Mohamed

أنا حاصل على شاهدة الليسانس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية بالإضافة إلى شاهدة الماستر في دراسات الأمنية الدولية، إلى جانب شغفي بتطوير الويب. اكتسبت خلال دراستي فهمًا قويًا للمفاهيم السياسية الأساسية والنظريات في العلاقات الدولية والدراسات الأمنية والاستراتيجية، فضلاً عن الأدوات وطرق البحث المستخدمة في هذه المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى