ما هي الديمقراطية ….مفهوم اعلامي ( تحليل لغوي سوسيو ثقافي)

محمد رضا مبارك
مجلة الباحث الاعلامي
2013, المجلد 5, العدد 20, الصفحات 9-23

الخلاصة

من السهل الحديث عن الديمقراطية ,ولكن من الصعب ممارستها ,ونتحدث عن ما بعد الحداثة, ولكن يصعب تجسيدها في ارض الواقع , غير ان قدم الديمقراطية وحداثتها في الوقت نفسه دفع الباحث لمحاولة ايجاد مفهوم اعلامي لها ..ولا يعني ان هذا المفهوم لم يتشكل بعد ,ولكن تجذرالديمقراطية واقبال الدول والجماعات عليها ,جعل من الضروري دراستها من جديد ..ان العلاقة بين الديمقراطية والاعلام ,جعلهما وكأنهما مفهوم واحد, اذ ان وجود احدهما مرتبط بوجود الآخر ,وقد رأينا ان اللغة بصفتها تعبيرا عن الفكر هي المدخل لدراسة هذا المفهوم المزدوج .. التحليل اللغوي له القدرة على جلاء هذا المفهوم ومن ثم استعماله في الحياة الفكرية المعاصرة فما الواقع الا صياغة لغوية متحركة ,اما الجانب الإجتماعي والثقافي فهو يتعلق بالديمقراطية نشأة وتواصلا . وقد درسنا بايجاز شديد تطور الديمقراطية منذ ظهورها بصفتها فلسفة الحكم الى تجذرها في الفكر الأنساني عامة..وان الجماعات البشرية لما تجد بعد بديلا معقولا عنها ..وصاحب ذلك الأشارة الى البنيات الثقافية التي رافقت الديمقراطية في تاريخها الطويل ,والمنعرجات التي مرت بها ..ان وحدة المفهومين فرض على الباحث ان يتوسل بالأمكانات اللغوية ,التي لولاها لما استطعنا فهم الديمقراطية والممارسة المرتبطة بها ..ولعل الأعلام وهو الفضاء الذي تتحرك فيه الديمقراطية هو الذي اوجد مجالا عمليا لتؤدي عملها. لقد قسمنا الدراسة الى قسمين ,يتعلق الأول بالديمقراطية والأعلام ,وفي اطار هذه العلاقة نتلمس المفهوم الأعلامي لها, في مسار التحليل اللغوي. اما الثاني فهو الماح لتطور تاريخي معرفي للديمقراطية,نكمل به الفهم السابق , انطلاقا من تطور المفهوم في اطاره التاريخي,وسوف يمنح الباحث تمكنا من تحديده في البيئة الثقافية المحلية التي لم تشهد نموا حقيقيا للديمقراطية ,اذ مازال التطبيق العربي لها تواجهه عقبات كثيرة, ولا سيما عقبات الموروث الحضاري..اما النتائج التي توصلنا اليها ,فهي مستخلصة من واقع الديمقراطية في البيئة العربية.